رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

6 أحزاب تدين اعتقال مجدي الصياد القيادي بالتيار الشعبي ويحملون الحكومة سلامته: هل يسعى النظام لتجميد الحياة الحزبية؟

أرشيفية
أرشيفية

أصدرت أحزاب الكرامة، والتيار الشعبي، والدستور، والتحالف الشعبي الاشتراكي، والعيش والحرية، والعدل، بيانًا يدين القبض على مجدي الصياد عضو حزب الكرامة والقيادي بالتيار الشعبي بالمنيا، وتوجيه النيابة اتهامات له بالانضمام  للحزب والتيار بخلاف أحكام الدستور.

واستنكرت القوى السياسية بالمنيا ما حدث لـ"الصياد"، واعتبرته بداية لتجميد الحياة الحزبية وتجريمها في مصر، وبالرغم من أن الدستور لم يُجرم عضوية الأحزاب السياسية، فإن ذلك سببه تبني القيادي وحزبه حملة "مصر مش للبيع" لرفض اتفاقية ترسيم الحدود البحرية بين مصر والسعودية وتبعية جزيرتي تيران وصنافير للملكة.

وطالبت الأحزاب بالإفراج الفوري عن كل معتقلي الرأي، ووصفت ما حدث مع "الصياد" بأنه «انحراف غير خطير وتصرف غير مسئول» محملة النظام مسئولية سلامة كافة معتقلي الرأي الذين لم يرتكبوا جرائم واضحة.  

وجاء نص البيان أنه «في سابقه خطيرة يتم تجريم العمل الحزبي من قبل النظام القائم و ذلك على خلفية اعتقال القيادي بالتيار الشعبي وحزب الكرامة مجدي توفيق الصياد فجراً منزله بأبوقرقاص المنيا، وتم عرضه علي النيابة العامة 30 يناير و قررت النيابة حبسه احتياطياً 15 يوماً، وقد وردت الاتهامات كما أملاها وكيل النيابة علي المذكور في حضور محاميه : الانضمام لحزب الكرامة و التيار الشعبي بخلاف أحكام الدستور مع مجموعة من الاتهامات المعتادة المعدة مسبقاً لكل النشطاء وبدون دليل إدانة واحد...»

التعليقات
press-day.png