رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

دراسة عن أخطار سياسات البنك الدولي: قروضه للدول النامية من عوامل التغير المناخي.. ومشروعاته في مصر أحد الدلائل

البنك الدولي
البنك الدولي
«سياسة البنك الدولي الخاصة بإقراض الدول النامية  هي أحد العوامل التي تساعد على تأصل مشكلة التغير المناخي»، هذه هي أحد نتائج دراسة نشرتها مؤسسة "Bank information center" بالتعاون مع المبادرة المصرية وأصدقاء الأرض، حول أخطار سياسات البنك الدولي.
وأجرت الدراسة استقصاء للعمليات الخاصة بسياسة البنك الدولي في الدول النامية مثل(مصر وبيرو وإندونيسيا وموزمبيق) بين عامي 2007 و2016، حيث أوضحت أن التمويلات التي من المفترض أن توجه لنمو المشروعات منخفضة الكربون يتم استخدامها بدلاً من ذلك كحوافز استثمارية لمشروعات تعرض كلٍ من المناخ، والغابات والبشر للخطر.
وتقول الدراسة إن المشروعات التي يدعمها البنك الدولي في مصر تسهل من مشروعات إنشاء المصانع التي تعمل بالفحم، والذي من شأنه أن يحدث زيادة كبيرة لحصة الفحم في خليط توليد الطاقة من صفر بالمائة حاليًا إلى 20% بحلول عام 2022.
كما تبين الدراسة أن دعم البنك الدولي لمشروعات الطاقة المتجددة غير متناسبة وأنها إذا ما استخدمت على نحوٍ جيد فمن شأنها المساعدة على إزالة العوائق أمام استثمارات الطاقة المتجددة بالدول النامية.
 
 
 
 
 
التعليقات
press-day.png