رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

محام: وضع كاميرات مراقبة داخل وخارج غرفة مراقبة أحمد ماهر وحراسة على دورة المياه.. والقسم يرفض إجازة للذهاب إلى الطبيب

أحمد ماهر
أحمد ماهر

كشفت الناشطة السياسية إسراء عبد الفتاح عن تعنت جديد يتعرض له الناشط أحمد ماهر في أوقات مراقبته قائلة: «بالرغم أن في آخر زيارة أخدنا وعد من مأمور القسم إن يبقي في إجازة لماهر في أيام الكشف عند الدكاترة في وجود المحاميان نجاد البرعي وحافظ أبو سعدة، إلا أنهم رفضوا طلب الأجازة للعلاج والمأمور بلغ أحمد ماهر إن الأوامر جاءت لهم بساعتين فقط أذن من ٨:٦ وده طبعا مستحيل انه يروح يكشف في وسط البلد أو المعادي ويرجع التجمع في ساعتين» 

وأشارت "عبد الفتاح" في تدوينة لها عبر "فيسبوك" إلى أنهم «بلغوا أحمد انه ميقدرش يروح الحمام أو البوفيه إلا بصحبة أمين شرطة بينتظره على باب الحمام ويرجع معه مكان الحجز»، مضيفة «قيل لأحمد ماهر بالنص: أنت بتروح الحمام كتير»

وتساءلت: «أنا مش قادرة أفهم إيه السبب في التعنت ده، وتغيير المعاملة رغم الالتزام التام من قبل أحمد ماهر». 

ومن جانبه أكد المحامي سيد البنا أن أحمد ماهر يتعرض لمضايقات وانتهاكات داخل قسم ثالث القاهرة الجديدة المنوط به بتنفيذ عقوبة المراقبة التي ينفذها ماهر من 6 مساءً إلى6 صباحًا. 

وأشار "البنا" إلى التقدم بطلب لإجازة مدة يومًا للذهاب إلى طبيب لإجراء فحوصات طبية وتم رفض الطلب. 

وعن أوضاع أحمد ماهر في أوقات المراقبة كشف "البنا"، عن وضع كاميرات مراقبة داخل وخارج الغرفة الضيقة تحت السلم، وتعيين أمين شرطة خارج الغرفة طوال الـ12ساعة، ومنع استخدام الهاتف المحمول طوال ساعات المراقبة رغم عدم منعه على باقي المراقبين، كما تم فرض حراسة على باب دورة المياه أثناء دخوله إليها. 

واستنكر البنا تلك المضايقات، مشيرًا إلى أن "ماهر" يمر بأسوأ فترة في حياته «أسوأ من السجن نفسه». 

التعليقات
press-day.png