رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

«عايزين نعيش» تطالب بالإفراج عن عمال النقل العام بعد خمسة أشهر من الحبس الاحتياطي..لا لحبس وفصل العمال

طالبت الحملة الشعبية لمواجهة سياسات الافقار "عايزين نعيش"، بالإفراج عن عاملين من النقل العام، محمد هاشم، وأيمن عبد التواب، قبل يومين من نظر جلسة تجديد حبسهم يوم 20 فبراير، وبعد قضاء خمسة أشهر من الحبس الاحتياطي، بتهمة التحريض على الإضراب.
 
وقالت الحملة في بيان لها، اليوم، بعنوان، "لا لحبس وفصل العمال" إن عمال النقل العام كانوا بصدد تنظيم إضراب عن العمل، للمطالبة بصرف العلاوات، وبدل طبيعة العمل، وبدل المخاطر، وزيادة نسب التحصيل، بعد أن ظلوا يتقدمون بمطالبهم للمسئولين لعدة أشهر بدون استجابة، كما أن قيادات العمال دخلوا في مفاوضات مع المسئولين لم تسفر عن شيء.
 
وأضافت الحملة، أنه تم القبض ستة من العمال، وتوجيه تهمة التحريض على الإضراب لهم، خرج منهم تباعاً أربعة على ذمة القضية، بينما استمر التجديد لمحمد وأيمن حتى الآن.
 
وأشارت الحملة، إلى أن، حبس عمال النقل، يأتي في ظل الهجمة الشرسة على كل عمال مصر، خصوصاً من يحاولون رفع أصواتهم للمطالبة بزيادة أجورهم في ظل الارتفاع الكبير في الأسعار، ووصول نسبة التضخم طبقاً لإحصائيات الحكومة 29.6%.
 
وطالبت الحملة، بالإفراج عن العمال أسوة بزملائهم، وحفظ القضية
 
التعليقات
press-day.png