رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بالفيديو: نائب يتقدم بمشروع قانون لاستخدام شبكات التواصل الاجتماعي مقابل اشتراك مالي

قال الإعلامي معتز الدمرداش, إن عضو مجلس الشعب، رياض عبد الستار، طالب بفرض رسوم قدرها 200 جنيهًا شهريًا لكل حساب فيسبوك عبر مؤسسات الدولة المعنية للمساهمة في الكشف عن من هم مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.
 
ونفى النائب رياض عبد الستار, خلال مداخلة تليفونية لبرنامج 90 دقيقة، المذاع عبر فضائية المحور، أنه لا صحة لمعلومة الـ200 جنيه, وأن الفكرة أسمى من أن تكون تحصيل رسوم على مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي.
 
وأوضح "عبد الستار" أنه سوف يتقدم بمشروع قانون للمجلس لتقنين أوضاع المستخدمين لشبكات التواصل الاجتماعي بمعنى أن يكون هناك حصر شامل لكل المستخدمين بسعر رمزي، 5 جنيهات أو 10، حتى يصل للمواطن فاتورة استخدام لشبكات التواصل الاجتماعي.
 
وأشار عبد الستار, إلى أن الهدف من ذلك هو أن تتم الرقابة والسيطرة على شبكات التواصل الاجتماعي من الدولة بتقنين أوضاع لها، حتى لا يستخدمها الإرهابيون والمنظمات الدولية التي تمول صفحات لهدم الدولة المصرية.
 
وقالت الناشطة الحقوقية، هالة مصطفى، في مداخلة للبرنامج ذاته, أن: داعش لا تفعل عمليات إرهابية عن طريق "فيسبوك" ولكن "فيسبوك" عامل نوع من أنواع الإشكاليات المحددة عند جهات في الدولة وهذا لم يكن واضح الآن وليس له أي قيمة حاليًا ومابقتش اكتر من أن الناس بتنفس عن نفسها فيها .
 
وأضافت "مصطفى"، أن هناك من هو أهم من "فيسبوك" في الدولة و"داعش" لم تأت من "فيسبوك" ولكنها تأتي من الجوامع والفقر والضرائب الزيادة «مش الخمسة جنيه هي اللي هتمنع الناس أنها تعمل أعمال عنف, والأمن مسيطر تماما على فيسبوك والمواقع دي مابقتش ذات أهمية اكتر من أن الناس بتتنفس عن نفسها فيها بتقول كلمتين بدل ما تطق من الأوضاع اللي البلد فيها في حاجات كتيرة أو هم بالنسبة للسادة أعضاء مجلس النواب اللي هما يناقشوها عن الفيسبوك في ان الناس بتقتل ولادها علشان مش لاقية تأكلهم في ان القوانين اللي بتطلع مش بتتنفذ».
 
وأشارت إلى أن النائب يخلط الأوراق.. «هو اللي زرع القنبلة في كنيسة طنطا وفككوها وبعد 10 أيام نجح وفجرها ده ايه علاقته بالفيسبوك والأمن اما بيقوم بمهمة الفيسبوك مش بيأثر ولا في حاجة هتأثر في تقصير أمني ولازم نعترف بيه وده مش هيوقف التقصير الأمني ان الفيسبوك يتقفل».
 
 
 
التعليقات
press-day.png