رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

هاشتاج #آية_حجازي يتصدر قائمة الأكثر تداولا في مصر.. النشطاء يهنئون:أن يأتي العدل متأخرا خير من ألا يأتي.. ولسه فى مصر آلالاف من «آية»

آية حجازي ومحمد حسانين
آية حجازي ومحمد حسانين

تصدر هاشتاج #آية_حجازي قائمة الأكثر تداولا في مصر على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، اليوم الأحد، وذلك بعد أن قضت محكمة جنايات القاهرة اليوم، ببراءة أية حجازي وزوجها محمد حسنين و6 آخرين في قضية مؤسسة بلادي، بعد 3 سنوات من الحبس الاحتياطي منذ 1 مايو 2014.

 

 

وقال أيمن الصياد، الكاتب الصحفي، "بعد ثلاث سنوات من الحبس #آية_حجازي وجميع رفاقها «براءة» من جميع التهم التي نسبتها إليهم التحريات. من إذن سيدفع ثمن سنوات ثلاث خلف القضبان؟!"

 

وقال حياة اليماني، " #آيه_حجازي أخدت براءة بعد ما راح من عمرها ٣ سنوات حبس ظلم. لعنة الظلم الواقع على كل هؤلاء لن ترحل عن هذا البلد #مصر".

 

وقال وليد سيلس، "ما أجمل السعادة عندما يتم الافراج عن معتقل تعسفيا بعد ٣ سنوات ... #ايه_حجازي براءة .. عقبال كل معتقلي الرأي في عالمنا العربي".

 

وقال محمود أبو بكر، "براءة #ايه_حجازي ومتهمي مؤسسة #بلادي بعد حبس احتياطي لنحو 3 سنوات .. طيب مين يعوضهم عن سنين الحبس #مصر".

 

وقال وائل غنيم، "المحكمة حكمت ببراءة آية حجازي ورفاقها بعد ٣٦ شهر سجن ظلم وعدوان وتأجيل بدون حكم قضائي. مبروك يا آية حريتك ودمتي لنا طاقة حب وخير وأمل!".

وقال جمال عيد، "ألف مبروك، أن يأتي العدل متأخرا، خيرا من ألا يأتي براءة آيه حجازي، وبعد 3سنوات من الحبس الاحتياطي"، مضيفًا "في مصر، الالاف من آيه حجازي".

 

وقال وائل قنديل، "الحمد لله على حرية آية حجازي والذين معها. الحمد لله على حرية مستحقة لأي حد بأي وسيلة".

 

 

وقالت منى سيف، "الحمد لله اية حجازي ومحمد حسنين وكل جدعان مؤسسة بلادي براءة، سنين من عمرهم راحت ظلم في السجن بس على الاقل الظلم ده هينتهي خلاص".

 

 

وقال ليليان دواد، "الف مبروك آية حجازي ورفاقها براءة بعد ٣ سنين حبس احتياطي. #مؤسسة_بلادي".

 

وقالت رانيا عزت، "وانتصر الحب على السجن والسجانه (مؤسسة بلادي) براءه بعد 3 سنين حبس احتياطى!! فى رقبة من؟؟".

 

وقضت محكمة جنايات القاهرة، اليوم الأحد، ببراءة أية حجازي وزوجها محمد حسنين و6 آخرين في قضية مؤسسة بلادي، بعد 3 سنوات من الحبس الاحتياطي منذ 1 مايو 2014

.

يذكر أن الاتهامات في القضية هي بارتكاب جرائم تشكيل وإدارة عصابة متخصصة في الاتجار بالبشر، والاستغلال الجنسي للأطفال لجمع تبرعات مالية من المؤتمرات، وذلك داخل مقر جمعية بدون ترخيص تسمى "بلادي" بمنطقة عابدين.

 

وألقت الشرطة القبض على صاحبة مؤسسة بلادي آية حجازي وزوجها ومحمد حسين وأميرة فرج وشريف طلعت و17 طفلًا في 1 مايو.

التعليقات
press-day.png