رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بتكليفات رئاسية.. وزير الصحة يفتتح الاجتماع الأول لمجلس إدارة هيئة التدريب الإلزامي

افتتح الدكتور احمد عماد الدين راضى وزير الصحة والسكان الإجتماع  الأول  لمجلس إدار الهيئة المصرية للتدريب  الإلزامى للأطباء اليوم الثلاثاء  بحضور الدكتور خالد عبد الغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمى والدكتور ياسر سليمان  رئيس الهيئة المصرية للتدريب الإلزامى.
وقال  وزير الصحة والسكان  ان هيئة التدريب الإلزامى  تمثل حلم للمصريين فى مجال الصحة ومجال التعليم الطبى مضيفا أنه لأول مرة فى مصر يكون هناك هيئة للتدريب الطبى مصرية تشمل جميع القطاعات المعنية بالطب فى مصر قائلا "  للأسف إحنا متأخرين  فى هذا المجال  ويسبقنا جميع دول العالم  ،  مسترشدا بأن الدول العربية بها هيئات لتدريب الأطباء  كالسعودية التى بها هيئة  لتدريب الأطباء منذ 2007  فضلا عن البحرين والإمارات والكويت.
وأكد وزير الصحة والسكان انه لا يمكن  ان تكون لمصر الريادة فى المجال الطبى إلا بالريادة فى التدريب والتعليم الطبى المستمر   ، مشيرا الى  أن فكرة إنشاء  هيئة التدريب الإلزامى للاطباء ترجع  الى  الدكتور رشاد برسوم عضو اللجنة العليا لزراعة الاعضاء  ، منوها  انه تم عرض الفكرة على مجلس الوزراء فى عام 2008 وتم رفضها نظرا  لعدم وجود اعتماد مالى بالموازنة العامة للدولة .
وأضاف وزير الصحة والسكان  انه تم عرض  الفكرة مرة أخرى عندما تولية حقيبة وزارة الصحة  على  مجلس الوزراء فى فبراير  2016   إلا ان تمت الموافقة عليها وإصدار قرار مجلس الوزراء بانشاء الهيئة المصرية للتدريب الإلزامى رقم 210 لسنة 2016 .
كما تم التصديق على أعضاء الهيئة  بقرار رقم 810 لسنة 2017  ويتمثل أعضاء الهيئة فى  7 من عمداء كليات الطب بالجامعات المصرية و3 اعضاء من المسئولين عن التعليم الطبى بالقوات المسلحة  و3 من الممثلين بوزارة الصحة والسكان وعضو من مستشفيات الشرطة ، ونقيب أطباء مصر  ورئيس لجنة قطاع الدراسات الطبية بالمجلس العلى للجامعات ، ليجتمع بذلك جميع الهيئات المعنية بتدريب الاطباء فى مصر.
واكد وزير الصحة والسكان على أن هيئة التدريب الإلزامى  تعد " فرحة مصر" كما انها فرحة للقطاع الطبى   ، وسوف يلقى على مجلس  الإدارة الحالى عاتق التعليم الطبى فى مصر  لافتا  إلى أن الدراسات العليا بالجامعات المصرية ستظل  قائمة .
وأضاف وزير الصحة والسكان  انه  يتخرج من  الجامعات المصرية  حوالى 8 آلاف طبيب سنويا   يتقدم منهم الفين طبيب  للحصول على الدراسات العليا بالجماعات  من  "شهادات الماجستير والدكتوراه "  وألفين آخرين يتم إستيعابهم بالزمالة المصرية   ، لافتا إلى انه يتبقى 4  آلاف طبيب خارج نظاق التدريب  وليس لهم مكان فى التعليم الطبى  وهيئة التدريب سستولى تدريب هؤلاء الأطباء وسد الفجوة التعليمية بمنظومة التدريب الطبى فى مصر .
وتابع وزير الصحة والسكان  ان هيئة التدريب ستضع اللبنة الأولى  للتطوير الحقيقى للتعليم الطبى فى مصر  كما ان التدريب العملى سيأخذ شكل جديد  مؤكدا ان مصر  فى حاجه شديدة للطبيب  الآمن  "  لديه التدريب الطبى العملى  والمعلومات الطبية " ، مؤكدا على أنه حرص على عدم تمثيل وزير الصحة بهذه الهيئة لكى تكون مستقلة   ولديها ميزانية مستقلة أيضا.

 

التعليقات
press-day.png