رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

الأمن الوطني يلغي مؤتمر الحريري الجماهيري بالإسكندرية.. والنائب: طلبوا من القاعة إلغاء الحجز.. وتأجيله لأجل غير مسمى

هيثم الحريري
هيثم الحريري
 
 
كشف النائب هيثم الحريري، عضو مجلس النواب، عن إلغاء الأمن الوطني لمؤتمره الجماهيري المقرر انعقاده اليوم الجمعة في محرم بك.
أصدر الحريري، بيانا تفصيليا بخصوص مﻻبسات إلغاء المؤتمر، حيث أبلغه المسؤولين عن القاعة المقرر إقامة المؤتمر بها بأن جهاز اﻷمن الوطني أبلغهم بإلغاء الحجز الخاص بالمؤتمر.
وقال الحريري في البيان، أن عقد المؤتمر جاء بناءا على رغبة أهالي الدائرة في عقد لقاء مفتوح للنقاش باﻹضافة لرغبته الحريري في تقديم كشف حساب عن الفترة الماضية وعقد لقاء بين نواب تكتل 25 - 30 وأهالي الإسكندرية.
وأشار إلى أنه تقدم يوم الجمعة 18 إبريل 2017 بإخطار إلى مأمور قسم شرطة محرم بك بتنظيم اللقاء الجماهيري، ثم أجرى اتصاﻻ تليفونيا بمدير الأمن ومدير الأمن الوطني لاخطارهم باللقاء.
وأضاف الحريري في البيان أنه بعد إبﻻغه من مسؤولين القاعة بأمر اﻷمن الوطني بإلغاء الحجز اتصل بالحكمدار مأمور قسم محرم بك ورئيس مباحث محرم بك ومدير الأمن لاستيضاح الأمر إلا أن أحد منهم لم يعلن رفض صريح أو موافقة واضحة على عقد اللقاء.
وأوضح الحريري أنه قبل عقد المؤتمر بيوم أمس الخميس، أبلغه المسئولين عن القاعة باتصال من أحد ضباط جهاز الأمن الوطني طلب منهم فيه إعادة مبلغ حجز القاعة 2000 جنيه من إجمالي 3000 جنيه القيمة الكلية لحجز القاعة، مضيفا "بعدها أكدت لصاحب القاعة أنني لن أسمح بوقوع ضرر له، وأنى لن أعقد المؤتمر في هذه الحالة".
وأشار إلى أنه أجرى محاوﻻت أخرى لعقد المؤتمر، حيث اتصل أمس الخميس بمسئولين بوزارة الداخلية بالقاهرة وإعادة الاتصال بمدير أمن الإسكندرية ومدير الأمن الوطني بالإسكندرية لكن أحد لم يعلن بشكل رسمي واضح ومحدد بالموافقة أو الرفض.
واستطرد أنه حتى هذه اللحظة الواحدة ظهراليوم الجمعة وقبل أربعة ساعات من عقد اللقاء لم يتم إخطاره رسميا بأي اعتراض أو رفض ولكنهم يتم التواصل عن طريق الأمن الوطني مع المسئولين عن القاعة لإلغاء المؤتمر.
وأشار إلى أنه تم تأجيل المؤتمر ﻷجل غير مسمى، مضيفا "وذلك حتى يتاح لنا الفرصة أن نلتقى بكم في وقت قريب ومنعا للضرر الذي قد يقع على المسئولين عن القاعة المقرر إقامة المؤتمر بها، وﻻا يسعني في النهاية إﻻ أن أشكر كل من سعى لإقامة اللقاء ومن ساعد في التجهيز والدعوة وأشكر أهالي الدائرة الذين طلبوا اللقاء وأكدوا الحضور وأوكد أن مكتبي مفتوح دائما لكل أهالي الدائرة وأهالي الإسكندرية".
 
التعليقات
press-day.png