رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

آلاف الفلسطينيين يحتشدون في رام الله تضامنا مع إضراب الأسرى بقيادة البرغوثي.. والهتاف: بالروح بالدم نفديك يا أسير

أرشيفية
أرشيفية

احتشد آلاف الفلسطينيين، اليوم الأربعاء، في ساحة نيلسون مانديلا في مدينة رام الله دعما لمئات الأسرى الفلسطينيين في السجون الإسرائيلية الذين يخوضون إضرابا مفتوحا عن الطعام لليوم السابع عشر على التوالي احتجاجا على ظروف اعتقالهم.

ورفع المشاركون في الوقفة الاحتجاجية، التي دعت إليها لجنة مساندة للإضراب، الأعلام الفلسطينية ورفع العديد من الأهالي صور أبنائهم الأسرى في السجون الإسرائيلية مرددين شعارات وطنية منها "بالروح بالدم نفديك يا أسير" و"حرية حرية لأسرى الحرية".

وبدأ في السابع عشر من أبريل، مئات الأسرى الفلسطينيين، إضرابا مفتوحا عن الطعام بقيادة مروان البرغوثي (59 عاما) عضو اللجنة المركزية لحركة فتح المحكوم عليه بالسجن المؤبد خمس مرات ودخل قبل أيام عامه السادس عشر في السجن.

وقال فلسطينيون إن الإضراب المفتوح يأتي احتجاجا على الظروف السيئة وسياسة الاحتجاز دون محاكمة التي تطبقها إسرائيل على الآلاف منذ ثمانينيات القرن الماضي. وقالت إسرائيل، التي لم يصدر عن مصلحة سجونها أي بيان رسمي حول الإضراب، إن الهدف منه سياسي.

وقال مركز المعلومات الإسرائيلي لحقوق الإنسان في الأراضي المحتلة(بتسيلم) في بيان يوم الأربعاء "بدلاً من أن تنظر إسرائيل في مطالب الأسرى، الذين اختاروا أسلوب احتجاج لا يؤذي أحدًا سواهم، فإنها تتخذ سلسلة من الخطوات العقابية المخالفة للقوانين – تنفّذها سلطة السجون – وذلك بهدف تثبيط عزيمتهم وكسر معنويّاتهم".

وأضاف المركز أن من ضمن هذه الإجراءات "أمعنت سلطة السجون في مزيد من العزل للأسرى المضربين لقطع صلتهم بالعالم الخارجي، ومنعت حتى اللقاءات مع محاميهم، وصادرت منهم الملح – ممّا يعرّضهم لمخاطر صحّية".

وتابع المركز في بيانه "الخشية أنّ الإمعان في محاولات كسر الإضراب قد يصل حدّ محاولة سلطة السجون تغذية الأسرى بالقوّة، وهذا ممنوع، بل ويعتبر تعذيبا".

التعليقات
press-day.png