رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

«الوطنية الفلسطينية لإضراب الكرامة» تدعو للعصيان وتطالب السلطة الفلسطينية بوقف التنسيق الأمني مع دولة الاحتلال

 
 
طالبت اللجنة الوطنية الفلسطينية لإسناد معركة الحرية والكرامة"، السلطة الفلسطينية"بالإعلان الفوري وبشكل واضح لا لبس فيه؛ عن وقف كافة أشكال التنسيق مع دولة الاحتلال بما يشمل التنسيق الأمني والمدني والاقتصادي"، كما طالبت الحكومة الفلسطينية بتعليق انتخابات مجالس الهيئات المحلية، وصبّ كل الجهود لدعم وإسناد الإضراب".
 
وقالت اللجنة "إن معركة الحرية والكرامة، مازالت مستمرة في مواجهة دولة الاحتلال الفاشية، التي سخّرت كل إمكانياتها وجنّدت أجهزتها ومؤسساتها في مواجهة معركة الحرية والكرامة، من أجل كسر إرادة أسرانا ومن خلفهم كبرياء وإرادة شعبنا البطل".
 
وأكدت اللجنة في بيان لها اليوم، "على أن جموع الشعب الفلسطيني يقف صفاً واحداً خلف معركة أبطاله في سجون الإحتلال وهي تدخل يومها الواحد والعشرين بإضراب الحرية والكرامة".
 
ودعت اللجنة في بيانها أيضا إلى:-
 
- البدء بعصيان مدني واسع، يتم فيه إغلاق الطرق الالتفافية في وجه جيش الاحتلال ومستوطنيه، والانطلاق من كافّة القرى والمخيمات والمدن إلى أقرب نقطة من الطرق الالتفافية وإغلاقها إغلاقاً كاملاً.
 
- عمال فلسطين البواسل والذين نقدّر ظروفهم المعيشية التي هي جزء من ظروف شعبنا؛ إلى التوقف عن العمل داخل دولة الاحتلال والمستوطنات.
 
-  التوجه من مراكز المدن وخيم الاعتصام إلى مقار الصليب الأحمر، وذلك يوم الاثنين 8 مايو 2017.
 
-  الاعتصام أمام مقرات الهيئات الدولية التابعة للأمم المتحدة العاملة في دولة فلسطين، وذلك يوم الثلاثاء 9 مايو 2017.
 
- لإضراب تجاري يوم الخميس 11 مايو 2017، وحتى الساعة 12:00 ظهراً بتوقيت، على أن تنطلق بعده مسيرات غضب تتوجه إلى نقاط الاحتكاك مع الاحتلال.
 
التعليقات
press-day.png