رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

الأهلي والزمالك في البطولة العربية.. سلامة: لها بعد أخر بجانب البعد الرياضي.. ,يونس: تضاهي أبطال إفريقيا‎ ماليا وفنيا

أرشيفية
أرشيفية

في إحتفالية كبرى، نظم الاتحاد العربي لكرة القدم، قرعة البطولة العربية لأبطال الدوري، المقرر إقامتها في مصر، في الفترة من 21 يوليو حتى 5 أغسطس، على ملعبي " ستاد القاهرة " و" ستاد برج العرب " بالاسكندرية.

وأسفرت القرعة عن ثلاث مجموعات، حيث تواجد الأهلى على رأس المجموعة الأولى، برفقة الوحدة الاماراتي والفيصلي الأردني ونصر حسين داي الجزائري.

أما المجموعة الثانية، فضمت الزمالك والنصر السعودي والفتح الرباطي المغربي والعهد اللبناني، ومن المقرر أن تلعب مباريات المجموعتين الأولي والثانية في القاهرة.

وفي المجموعة الثالثة، ستتنافس أندية الهلال السعودي والمريخ السوداني والترجي التونسي والنفط العراقي، على أرضية ملعب برج العرب.

ويتأهل أول المجموعات الثلاث، بالاضافة إلى أفضل ثان في المجموعات الثلاث، على أن يواجه أول المجموعة الثانية مع أول المجموعة الثالثة، فيما يلتقي أول المجموعة الأولى مع أفضل ثان، في الدور نصف النهائي.

وخصص الاتحاد مبلغ 2.5 مليون دولار، للفريق المتوج بالبطولة، في خطوة هامة لتشجيع الأندية على الاشتراك في المحفل العربي في صورته الجديدة، حيث فاقت الجوائز المادية للبطولة، جوائز دوري أبطال إفريقيا، وجوائز دوري أبطال أسيا.

وأوضح أنور سلامة، عضو اللجنة الفنية لنادي الأهلي، أن محمود طاهر، رئيس النادي، قرر المشاركة في البطولة، لتحقيق الترابط بين الشعوب العربية، معتبرًا أن للبطولة بعدًا أخر، بعيدًا عن الرياضة، وهو الموقف العربي.

وقال سلامة في تصريحات خاصة لموقع " البداية ":" حسام البدري يفكر في إرهاق اللاعبيين، ولكن في النهاية محمود طاهر قرر المشاركة في البطولة، لأن البطولة لها بعدًا أخر وهو الموقف العربي، ونبذ التعصب، وتبادل الزيارات بين الأندية العربية".

وأكد على أهمية مشاركة الأهلي والزمالك في البطولة؛ لما يمثله إسما قطبي الكرة المصرية في الوطن العربي، من قيمة كبيرة، مضيفًا:" ما ينفعش الأهلي والزمالك ما يشتركوش ".

واعتبر المدير الفني السابق لأندية الاتحاد وإنبي والمصري، أن البطولة احتكاك قوي مع الأندية، التي تمثل بلدانهم بوصفهم أبطال هذه الدول، كما أنه أشاد بالجوائز المالية للبطولة، وكيق ستمثل دخًلا مناسبًا للأندية.

وعن موعد البطولة وإمكانية اللعب بالبدلاء، رأى سلامة أن الموعد قد يكون صعبًا بعض الشئ، ولكنه اعتقد أن الأهلي والزمالك لن يتأثروا بالسلب، خاصة أن الفريقين بالفعل يخوضا منافسات دوري أبطال إفريقيا، في ذات التوقيت، موضحًا :" الأهلي يملك عددًا كافيا من اللاعبين، والللاعب الاحتياطي مثل الأساسي، فالمستويات متقاربة، وأعتقد أن البدري يمكنه الاعتماد على عدد أكثر من اللاعبين".

واختتم عضو اللجنة الفنية للأهلي، بتأكيده على أن المنافسة ستكون قوية بين الأندية، حيث يصعب التنبؤ بتأهل فرق معينة عن أخرى، مشددًا على أن وصول الأهلى على رأس ترتيب المجموعة لن يكون بالأمر السهل.

وعلى الجانب الأخر، اعتبر حسام البدري، المدير الفني للنادي الأهلي، في تصريحات إذاعية، أن إشتراك الأهلي في البطولة هو إلتزام أدبي وسياسي، معترفًا بصعوبة موعد البطولة.

ولم يحدد البدري بعد موقفه من المشاركة باللاعبين الاحتياطين أو الدفع بالأساسين، منوهًا على عدم الاستهانة بالبطولة العربية، دون إغفال مصلحة الفريق في دوري أبطال إفريقيا.

" المردود السياسي يتفوق على المردود الرياضي"، هكذا وجه أيمن يونس، نجم الزمالك السابق والمحلل الفني، رسالة إلى منتقدي البطولة العربية.

وقال يونس في تصريحات خاصة لموقع " البداية ":" البطولة رسالة قوية، لأن هدف الرياضة تجميع الشعوب، والمردود السياسي يتفوق على المردود الرياضي".

وأشاد عضو اللجنة الفنية السابق لنادي الزمالك، بالبداية القوية لعودة البطولة العربية للواجهة مرة أخرى، من خلال الجوائز المالية الكبيرة، معتبرًا أن جوائز البطولة تضاهي أعلى جوائز البطولات العالمية.

وعن الناحية الفنية، أكد يونس أن البطولة إختبار قوي للأندية، حيث اللعب مع مدارس مختلفة أسيوية وإفريقية، موضحًا أن البطولة العربية تضاهي فنيًا دوري أبطال إفريقيا.

وأضاف:" اللاعبين لازم يتبهدلو ويتمرمتوا عشان يكسبوا البطولة، الاي ستشهد منافسة شرشة من كل الندية المشاركة فيها".

واتفق يونس مع البدري، في أن التوقيت الصعب للبطولة، ولكنه نصح البدري بأن يجرب البطولة ثم يحكم عليها، متوقعًا أن الأندية ستتنافس فيما بينها على المشاركة في البطولة في المواسم القادمة.

التعليقات
press-day.png