رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

لليوم الثاني.. هاشتاج #ادعم_مجلس_الدولة يتصدر الأكثر تداولاً على تويتر: حائط الصد الأخير في معركة استقلال القضاء

تصدر هاشتاج #ادعم_مجلس_الدولة لليوم الثاني قائمة الأكثر تداوﻻً على تويتر، وذلك بعد ساعات من إعلان مجلس الدولة اختيار المستشار يحيى دكروري منفردًا مرشحا لرئاسة المجلس، بما يمثل أول رد رسمي على قانون السلطة القضائية الجديد الذي صدق عليه الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤخرا وﻻقى اعتراضات واسعة من القضاة.

 

وقال جمال عيد، "استقلال القضاء حق لكل الناس ، وليس للقضاة نفسهم ادعم مجلس الدولة، لانه بدأ، وعقبال باقي أقسام القضاة".

وقال تامر أبو عرب، "ادعم مجلس الدولة حائط الصد الأخير في معركة استقلال القضاء".

 

وقال عادل عبد الهادي، "لقد تمسك قضاة مجلس الدولة بمبدأ الأقدمية وفقط وطبقوا صحيح حكم القانون الذي عالج فرضية عدم ترشيح ثلاثة ادعم مجلس الدولة".

 

 

وقالت ريم عبد العزيز، "على موقفكم يا آخر الرجال المحترمين ادعم مجلس الدولة.. وتيران وصنافير مصرية".

 

 

وقال نادر، "100% مع مواقفهم الوطنية ضد تغول السلطة التنفيذية والتشريعية #ادعم_مجلس_الدوله".

 

 

 

وقال شريف صابر، "ادعم مجلس الدولة.. هتدعم هندعم، هتنفض هنفض، هتكسر هنكسر، لما الكاس اللي بتملاه لغيرك يوصلك هتشرب يعني هتشرب".

 

 

وقالت أفريقيا، " التأكيد ع دكرورى دون غيره وعدم عرض مرشحين اثنين اخرين ! هو بمثابة تأكيد على حكم مصرية تيران وصنافير .. ضرب تحت الحزام أدعم مجلس الدولة".

 

 

وقالت سالى سليمان، "ادعم مجلس الدولة اللي وقف قدام الغولة و قالها عينك حمراء".

 

 

وقال أيمن، "مصدر حكم بطلان عقود بيع الاراضي للصوص مبارك بابخس ثمن، ومنصف العمال أمام طغيان اصحاب الاعمال خاص وعام، وأصدر حكم بطلان عقد تصدير الغاز المصري للصهاينة.. ادعم مجلس الدولة".

 

 

 

يذكر أن الجمعية العمومية لقضاة مجلس الدولة، قررت أمس، ترشيح اسم المستشار يحيى الدكروري، نائب رئيس المجلس، منفردا لرئاسة المجلس

في الوقت الذي تنص تعديلات القانون الجديد، على أن ترشح الهيئات 3 أسماء من بين أقدم الأعضاء، ليختار الرئيس أحدهم، وفي حالة عدم حدوث ذلك، يختار الرئيس رئيسا من بين أقدم 7.

 
التعليقات
press-day.png