رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

تأجيل دعوى إسقاط الجنسية عن أبناء «محمد مرسي» لجلسة 4 يوليو‎

محمد مرسي
محمد مرسي
قررت الدائرة الثانية بمحكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة برئاسة المستشار سامي عبدالحميد، نائب رئيس مجلس الدولة، اليوم الأحد، تأجيل دعوتي إسقاط الجنسية عن أبناء محمد مرسي لجلسة 4 يوليو المقبل للإعلان.
كان طارق محمود المحامي قد أقام دعوتين ضد أسامة محمد مرسي حملت رقم 46515 لسنة 71 ق وضد الشيماء محمد مرسي وحملت الدعوى رقم 46519 لسنة 71 ق طالب فيهما بإسقاط الجنسية عنهما.
ونصت الدعاوى التي تقدم بها طارق محمود بأن أسامة محمد مرسي والشيماء محمد مرسي نجلي المعزول والذين يحملا الجنسية الأمريكية دون الحصول على أذن مسبق من الحكومة المصرية بالمخالفة لنص المادة 10 من قانون الجنسية رقم 26 لسنه 1975 والتي اشترطت للحصول على جنسية دولة أخرى بجانب الجنسية المصرية موافقة الحكومة المصرية بعد تقدم المقام ضدهم الدعاوى عن رغبتهم في الإحتفاظ بالجنسية المصرية وهو ما لم يقوما به بل تجنسوا بجنسية الولايات المتحدة الأمريكية دون موافقة الحكومة المصرية وهو الأمر المؤدي إلى إسقاط الجنسية المصرية عنهما طبقا لنص المادة سالفة الذكر.
وأضاف محمود أن المادة الأولى من الدستور الأمريكي تسمح بالتجنس بالجنسية الأمريكية بشرط التنازل عن الولاء والإنتماء للدولة الأخرى الحامل الشخص لجنسيتها وهو ما يجعل إنتماء وولاء المقام ضدهم الدعاوى الي الولايات المتحدة الأمريكية بموجب قسم الولاء الذي اكتسبا به الجنسية الأمريكية.
وأكد محمود بأن كافة تلك الأمور هي ما أدت بنا لرفع هذه الدعاوى لإلغاء القرار السلبى بالإمتناع عن إسقاط الجنسية المصرية عنهما بعد تجنسها بالجنسية الأمريكية دون موافقة الجهات المختصة المصرية بالمخالفة للقانون المصري .
وأوضح محمود بأن هذا يؤكد ولاء المقام ضدهم الدعاوى وهم نجلي الرئيس المعزول محمد مرسي  للولايات المتحدة الأمريكية والتى تشترط أن يتنازل مكتسب جنسيتها عن ولائه وانتماءه للبلد الاخر وهى الدولة المصرية . وذلك خلال مراسم تقلدهما للجنسية الأمريكية والتى أقسما فيها على الولاء لأمريكا.. مؤكدًا في دعواه بأن أسامة مرسي والشيماء مرسي لا يستحقا أن يكونا حاملين للجنسية المصرية وأن جميع الأحداث السابق سردها تؤكد عدم استحقاقهما لحمل الجنسية المصرية.

 

التعليقات
press-day.png