رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

النقض تؤيد أحكام الإعدام لـ6 من المتهمين بالهجوم على منزل قاضي «أحداث الاتحادية» وقتل حارسه وترفض الطعون

أيدت محكمة النقض، برئاسة المستشار مجدى أبو العلا، أحكام الإعدام لـ 6 متهمين، فى نظرها للطعون المقدمة من المتهمين فى قضية قتل رقيب شرطة من القوة المكلفة بتأمين منزل المستشار حسين قنديل، عضو اليمين فى محاكمة الرئيس الأسبق محمد مرسى بقضية أحداث الاتحادية، فيما قضت المحكمة بتخفيف العقوبة عن آخرين.

وجاء نص حكم المحكمة: ”حكمت المحكمة أولا بعدم جواز عرض النيابة العامة بالقضية بالنسبة للمحكوم عليه غيابيا محمد جمال محمد عطية إسماعيل، وثانيا بقبول عرض النيابة العامة للقضية فيما خلا ما تقدم، وقبول طعن الطاعنين خالد رفعت جاد عسكر، وإبراهيم يحيى عبد الفتاح عزب، وأحمد الوليد السيد الشاب، وعبد الرحمن محمد عبده عطية، وباسم محسن خريبى، ومحمود ممدوح وهبة، شكلا، وفى الموضوع برفض وإقرار الحكم الصادر بإعدامهم.

ثالثًا، بقبول الطعن المقدم من الطاعنين إسلام على مكاوى وعبدالله محسن عبد الحميد ومحمد محسن عبد الحميد العمرى ومحمد محمد حافظ شهبوب ومعتز محمد عبد النعيم وعبد الحميد مجدى ورمضان إدريس شكلا وفى الموضوع برفضه.

ورابعًا بقبول طعن الطاعنين أحمد حسين دبور ومحمد على العدوى شكلا، وتصحيح الحكم المطعون فيه باستبدال عقوبة الإعدام المقضى بها بالسجن المؤبد، ورفض الطعن فيما عدا ذلك.

خامسًا، بقبول طعن أيمن قمصان ومحمد عرفات وبلال شتلة شكلا، وتصحيح الحكم المطعون فيه باستبدال عقوبة السجن المؤبد بالسجن 3 سنوات ورفض الطعون فيما عدا ذلك، وسادسا بقبول طعن الطاعنين محمد فوزى كشك ومصطفى جلال محروس وعلى عاشور وأحمد محسن عبد الحميد شكلا، وفى الموضوع نقض الحكم المطعون فيه والبراءة مما أسند إليهم”.

صدر الحكم برئاسة المستشار مجدى أبو العلا، وعضوية كل من المستشارين أشرف مسعد وبهاء محمد إبراهيم وجمال جودة وأبو الحسينى فتحى وقدرة عبد الله وكراهية مندى عبد السلام وطارق عبد المنعم ومحمد سامى.

 

التعليقات
press-day.png