رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

«مصر مش للبيع».. كتاب يعود لعام 48 لـ البكباشي عبدالرحمن زكي مدير المتحف الحربي: «تيران وصنافير» مصريتان

تعيد «البداية» نشر وثيقة تثبت مصرية «تيران وصنافير» وهي عبارة عن كتاب يعود لعام 48 لـ البكباشي عبدالرحمن زكي مدير المتحف الحربي، أكد فيها مصرية الجزر.
 
ويأتي قرار إعادة نشر الوثائق وسط أنباء تتردد عن مناقشة البرلمان للاتفاقية، وهو الأمر الذي حذر منه برلمانيون وسياسيون وأكدوا أنه مخالف للدستور.
 
وقضت المحكمة الإدارية العليا في يناير الماضي نهائيًا بمصرية الجزيرتين.
 
يشار إلى أن الرئيس عبد الفتاح السيسي وقع اتفاقية ترسيم الحدود البحرية مع السعودية العام الماضي أثناء زيارة الملك سليمان للقاهرة، وخرجت مظاهرات غاضبة بعدة محافظات لرفض التنازل عن الجزيرتين، وتم حبس وتغريم المئات الذين تم القبض عليهم في «مظاهرات الأرض».
 
وحصلت «البداية»، على نسخة من كتاب البكباشي «عبدالرحمن زكي»، والذي صدر عام 1948، والذي تحدث عن الشرق الأوسط ودوله، فيما أشار إلى مصرية جزيرتي «تيران وصنافير».
 
وانتهى زكي من كتابه في يناير عام 48، حيث كان يشغل وقتها «مدير المتحف الحربي»، حيث حمل الكتاب اسم «الشرق الأوسط.. دراسة شاملة لبلدانه وأحواله الاقتصادية والاستراتيجية».
 
وضم الكتاب فصل عن المملكة المصرية تناول فيه الوحدات الجغرافية للمملكة المصرية وكان من بينها جزائر البحر الأحمر، حيث قال أن جزر البحر الأحمر لا تحظى من الناحية الاقتصادية بمنزلة جديرة بالذكر، وإن كانت تظفر من الناحية العسكرية بمكانة كبرى.
 
وبحسب الكتاب، جاءت أبرز جزر مصر «الأشرفي وجوبال وشدوان وجفاطين وزبرجل، وفى خليج العقبة ثلاث جزائر وهى تيران وصنافير وفرعون»، ويطلق على جزيرة شدوان صخرة جبل طارق مصر.
 
وتضم الصفحة الأولى من الكتاب، إهداء من البكباشي عبد الرحمن زكي إلى عبد الرزاق السنهورى باشا وزير المعارف العمومية، والذي تولى منصب رئيس مجلس الدولة في فبراير 1949 كما تضم الصفحة رقم تسجيل الكتاب في مكتبة الإسكندرية.
 
تضم دراسة كاملة عن المملكة المصرية وجزائر البحر الأحمر فى الفصل الخاص بمصر كما تضم فصل عن المملكة العربية السعودية وعدد من بلدان الشرق الأوسط
 
وتظهر جزيرتي «تيران وصنافير» في الصفحة 28 من الكتاب من بين جزائر مصر في البحر الأحمر.
 
 

 
 

 

التعليقات
press-day.png