رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

أبو الغار يكشف لقاء جهات سيادية بنواب قبل مناقشة «تيران وصنافير».. والأسواني وحمزة يحذران من التنازل عن الجزيرتين

في الوقت الذي كشف فيه الدكتور محمد أبو الغار، رئيس الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي السابق، عن دعوة جهة سيادية لأعضاء بمجلس النواب، للقاء غدا أو بعد غد الأحد، حذر كل من الكاتب علاء الأسواني والاستشاري العالمي ممدوح حمزة، من التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير بعد تحديد جلسة الأحد المقبل لمناقشتها رغم وجود حكم نهائي بمصرية الجزيرتين.
وقال أبو الغار في وقت سابق من الآن، إنه علم من بعض نواب حب مصر، إن الأمن قد اجتمع مع مجموعات من النواب حتى تتم الموافقة على التنازل عن تيران وصنافير، مشيرا إلى أنه إذا حدث ذلك فالمسؤول عنه سوف يبعث بالوطن الي التهلكة.
وأضاف أبو الغار على صفحته الشخصية على موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" إن النظام بالكامل سوف يفقد إلى الأبد شرعيته بما في ذلك البرلمان اسما اسما وسوف تكتب كلها في وثائق التاريخ .
وطالب أبو الغار أعضاء البرلمان الذين ليس عندهم الشجاعة بأن يرفضوا بيع الوطن أن يدخلوا المستشفيات متمارضين حتي يتفادون احتقار اصدقائهم والشعب كله وسوف يتخلصون منكم جميعا بسرعة.
من جانبه بعث الدكتور ممدوح حمزة، الاستشاري العالمي برسائل إلى الرئيس عبد الفتاح السيسي، والجيش، والبرلمان والدولة العميقة.
وكتب حمزة فيحسابه على «تويتر»، اليوم الجمعة: «السيسي: لا تستهين بالوطنية المصرية، البرلمان: استمع لصوت الخير والحق والخيانة لا تسقط بالتقادم وتذكروا أن نظامين سقطا».
وأضاف: «الدولة العميقة: قد تستطيعوا تمرير اتفاقية جزر تيران ولكن؛ ستفتح أبواب جهنم وستسقط شرعية النظام ويستمر بالقمع وليس بالرضا».
وتابع حمزة: «الجيش: أنتم في وجدان الشعب حماة الأرض والحدود لن نعرفكم الا حماة لا مفرطين».
وقال حمزة: «بعدالموفقة على اتفاقية جزرتيران: توضع الاتفاقية في مجلس الأمن وتصبح في حماية دولية برعاية أمريكا وإسرائيل ولاتستردالا بحرب معهم/السعودية برة».
 
و حذر الكاتب والأديب علاء الأسواني، من التنازل عن جزيرتي تيران وصنافير، ووصف ذلك بأنه "انتهاك للقضاء والدستور وتضييع لسيطرة مصر على البحر الأحمر إلى الأبد".
 
وكتب الأسواني في حسابه على «فيس بوك»، اليوم الجمعة: «تيران وصنافير مصريتان بحكم قضائي نهائي، التنازل عنهما انتهاك للقضاء والدستور وتضييع لسيطرة مصر على البحر الأحمر إلى الأبد، ألف مبروك لإسرائيل».
 
التعليقات
press-day.png