رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

البداية: انتظرونا عبر محاولات لتحديث الموقع من خلال مواقع كسر الحجب.. قد نواجه صعوبات

حجب البداية
حجب البداية

 

تحاول البداية العودة لتحديث الموقع وتجاوز محاولات الحجب مجهولة  المصدر من خلال أحد مواقع كسر الحجب .

انتظرونا عبر تحديثات جديدة خلال ساعات ويمكن الوصول لنا عبر هذه المواقع لحين حسم قضية حجب البداية والشكاوى التي تقدمنا بها لمختلف الجهات المسئولة .

وتهيب البداية أنها قد لا تتمكن من التحديث بشكل مستمر بسبب الصعوبات التي تواجهها .

يذكر أن موقع البداية تم حجبه مساء أول أمس الاحد، وسبق الحجب تزوير مقال باسم رئيس التحرير عبر عملية اختراق تمت لموقع البديل ، ليتم دس المقال المزور عليه – طبقا للبيان الصادر عن الزميلة البديل – وقام رئيس تحرير البداية بإعلان عدم مسئوليته عن المقال مؤكدا أنه لا علاقة له به وبما ورد فيه من جرائم مهنية ووقائع سب وقذف لشخصيات بالدولة من قريب أو بعيد.

وقال رئيس مجلس النواب، علي عبد العال، إنه سيقدم بلاغا للنائب العام ضد الكاتب الصحفي خالد البلشي بسبب نشره مقالا يحمل إهانات ضد المجلس ومؤسسات الدولة.

جاء ذلك استجابة لمقترح قدمه النائب مصطفى بكري في الجلسة العامة لمجلس النواب اليوم /الإثنين/، حيث أشار إلى أن البلشي كتب مقالا في جريدة إلكترونية وجه فيه اتهامات مباشرة إلى مجلس النواب بألفاظ يعف اللسان عن ذكرها.

وتابع بكري :"هناك خلط متعمد ما بين حرية الكلمة والفوضى بلغ مداه .أرسلت المقال إلى جميع جروبات النواب .. وأطلب منك سيادة الرئيس تقديم بلاغ إلى النيابة العامة ضد هذا الشخص". وعلق عبد العال بالقول :"سيتم تقديم بلاغ إلى النيابة العامة".

من جانبه أكد الكاتب الصحفي، خالد البلشي، انه أرسل برقيتين إلى رئيس مجلس النواب الدكتور علي عبدالعال وأمين عام المجلس بشأن ما أثاره مصطفى بكري حول المقال المنسوب زورا إليه.

وقال البلشي، عبر صفتحه على موقع التواصل الاجتماعي، "أرسلت منذ قليل برقيتين لـ د. علي عبد العال رئيس البرلمان ولـ أمين عام مجلس النواب ، حملت رقمي (251917513 - 251917514 ) حول ما أثاره النائب مصطفى بكري بشأن المقال المزور المنسوب لي والذي تم نشره على موقع البديل الألكتروني عقب اختراقه من قبل مجهولين".

وأضاف البلشي "أكدت في البرقيتين أنه لا علاقة لي بهذا المقال المدسوس من قريب أو بعيد، وأن إدارة الموقع قد نفت صحة نسبة هذا المقال لي ، وأن علاقتي بالبديل انتهت منذ 5 سنوات سواء كمسئول عن الموقع أو كاتب مقال. وأخطرتهما انني قد اتخذت كافة الاجراءات القانونية للكشف عن ومحاسبة المسئولين عن هذا الفعل الذي يشكل جريمة في حقي وحق موقع البديل بموجب أحكام قانون الاتصالات وقانون العقوبات وقانون الصحافة".

وتابع "كما أخطرتهما، بإبلاغي للمجلس الأعلى للاعلام ونقابة الصحفيين باعتبارهما الجهتين المسئولتين عن التحرك والتصرف قانونا حيال حماية الصحف والصحفيين من مثل تلك الألاعيب الرخيصة والمحاولات التي لا تنتهي للزج بنا في معارك جانبية لاشغالنا عن أداء دورنا الوطني عن الحريات العامة وحرية الصحافة وواستقلال القضاء وحجية أحكامه ومصرية تيران وصنافير".

وأردف "خاصة أن ذلك جاء بالتزامن مع حجب موقع البداية الذي أتولى مسئولية رئاسة تحريره وحجب العديد من المواقع الأخرى وتزامن ذلك ضدي مع حملة من جانب عدد من البرامج والمواقع القريبة من دوائر السلطة بما يشي بأنها هجمة مدبرة".

واختتم البلشي "ويبقى أن مثل هذه الممارسات لن تشغلنا عن الاستمرار في الدفاع ما نؤمن به وأداء دورنا الوطني في الدفاع عما نراه حق وحقيقة واستقلال هذا الوطن وحرية أبنائه".

وكان موقع "البديل" قد تم اختراقه أمس، ونُشر من خلاله مقال مزور منسوب للكاتب الصحفي خالد البلشي رئيس تحرير جريدة "البداية"، فيما نشر مجلس تحرير الزميلة "البديل" بيانا أكدوا من خلاله أنه تم اختراق الموقع ونشر مقال منسوب للبلشي تم حذفه على الفور فور العلم بالواقعة.

 

التعليقات
press-day.png