رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

خالد علي: اتهام طارق حسين بالتحريض على التظاهر.. والأحراز أوراق (الحرية لمعتقل التيشرت.. الحرية لمالك عدلى)

خالد: بيقدموه للتحقيق على انه بيحرض على تظاهرات خلال هذه الفترة والاحراز ورق للدفاع عن محبوسين خرجوا من سنة
 
 
قال المحامي الحقوقي خالد علي والمرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية، إن من ضمن الأحراز التي قدمتها الشرطة في واقعة القبض على طارق حسين المحامي بمركز الحقوق الإقتصادية والإجتماعية للنيابه أوراق بخط اليد مكتوب عليها (الحرية لمعتقل التيشرت، الحرية لمالك عدلى).
وكشف خالد عن توجيه تهمة التحريض على التظاهر لـ طارق قائلا « بيقدموه للتحقيق على انه بيحرض على تظاهرات خلال هذه الفترة، والاحراز الخطية على ورق كان مكتوب عشان (اخوه ومالك) اللى كانوا محبوسين وخرجوا من سنة».
وظهر طارق حسين في نيابة الخانكة، بعد اعتقاله فجر اليوم من منزله، وأوضح شقيقه أن المحامي أحمد الزيني يحضر التحقيق معه ».
وعن واقعة اعتقاله  قال محمود محمد، المعروف إعلاميًا بـ«معتقل التيشرت»،: «النهاردة بعد الفجر جالنا تلات عربيات أمن مركزي دخلوا علينا البيت وفتشوا البيت وأخدوا طارق أخويا وأخدوا معاه اللاب توب والتليفون بتاعه».
واستكمل: «طلبت أعرف مكان الاحتجاز رفضوا يقولوا لي أي معلومات، وطلبنا نشوف إذن النيابة طبعًا مافيش، وإحنا حتى هذه اللحظة منعرفش مكان لأخويا».
وأردف: «سألنا في قسم الشرطة التابع له قسم شرطة الخانكة ومركز الخانكة، رفضوا يقولنا أي معلومات عنه وقالوا مش موجود».
وتابع: «أخويا مختفي ومش معروف مكان احتجازه وأنا نفسي بس نعرف مكانه مش أكتر نفسي ما يحصلش معاه اللي حصل معايا من تعذيب وظلم في الحبس».
وقال: «أرجوكم ادعوا له ولينا وادعوا لأمي لأنها مش حتستحمل حاجه تاني ادعوا بعشم وأنا حفضل مؤمن بحقه كأخ وكإنسان له عليا فضل وقاتل في قضيتي وكان هو البطل الحقيقي فيها».
واختتم: «الحل والوحيد في الحفاظ على حياة أخويا هو أنتم في كلامكم عنه، وحفضل حاطط جملة جميلة كان علطول بيقولها لي الله غالب يا صغيري وأنا دلوقتي بقولها الله غالب فعلا يا معلمي».
 
التعليقات
press-day.png