رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

استشهاد ملازم أول وإصابة 4 رجال شرطة في هجوم على سيارة أمن مركزي بطريق الأوتوستراد

استشهد ملازم أول وأصيب 4 مجندين، فجر الأحد، بعد أن أطلق عليهم مجهولون النيران بطريق الأوتوستراد أسفل الطريق الدائري بمحيط منطقة صقر قريش.
وقال مصدر أمني، إن الهجوم أسفر عن استشهاد الملازم أول علي شوقي، ٢٥ عامًا، وإصابة 4 رجال شرطة، من بينهم النقيب أحمد إبراهيم عبدالنبي، ٣٠ عامًا، والمجند حسين عبدالقادر، ٢٢ عامًا، والمجند محمد فؤاد إسماعيل، ٢٢ عامًا.
وكشف التحريات الأولية أن العناصر الإرهابية كانوا يستقلون سيارة دفع رباعي وأطلقوا النيران على «تانك البنزين» الخاص بالسيارة الأمر الذي أدى لانفجارها، أثناء تغيير الخدمة بعد تناول أفراد الأمن وجبة السحور، فيما انتقلت القيادات الأمنية بمديرية أمن القاهرة إلى المكان للوقوف على ملابسات الحادث، وعلى رأسهم اللواء خالد عبدالعال، مساعد وزير الداخلية لأمن القاهرة.
وأصدرت وزارة الداخلية بيانا في حوالي الساعة 3.15 فجر اليوم الأحد، قالت فيه إنه في حوالى الساعة 12،45 من صباح اليوم، وأثناء سير سيارة تابعة لقطاع الأمن المركزي تُقل مجموعة من ضباط ومجندي الأمن المركزي بطريق الأتوستراد دائرة قسم شرطة البساتين، انفجرت عبوة ناسفة كانت مزروعة على جانب الطريق أسفرت ذلك عن استشهاد الملازم أول على أحمد شوقى على عبدالخالق، وإصابة 4 آخرين، ضابط وثلاث مجندين، وأنه تم نقلهم على الفور للمستشفى لتلقى العلاج، وتكثف الأجهزة الأمنية جهودها لضبط مرتكبى الواقعة.
وبدأت نيابة البساتين برئاسة المستشار عمرو غراب التحقيق في الحادث، وتبين من معاينة أحمد مجدي مدير نيابة البساتين وفريق النيابة وجود عدد كبير من الطلقات، واشتعال النيران في السيارة نتيجة انفجار «تنك البنزين».
 
 

 

التعليقات
press-day.png