رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

خالد داوود عن تنكيل الأمن بالمحامي طارق حسين: قمة العبث.. «كعب داير» هكذا يمكن تعذيب أي مواطن وانتهاك آدميته

خالد داوود وطارق حسين
خالد داوود وطارق حسين
علق خالد داوود، رئيس حزب الدستور، اليوم الأربعاء، على ما يتعرض له طارق حسين، المحامي بالمركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، من تعسف والتنكيل به، رغم صدور قرار بإخلاء سبيله يوم 18 يونيو بكفالة 2000 جنيه.  
وقال داوود، في صفحته على فيس بوك: «ما يتعرض له طارق (تيتو) هو قمة العبث».. متسائلا  «كيف يمكن لأجهزتنا الأمنية أن تتعسف وتنكل بأي مواطن في غياب كامل لأبسط مبادئ احترام القانون وحقوق الإنسان، طارق واخد إخلاء سبيل بكفالة من أكثر من عشر أيام، بس عشان الأمن عايز يكدره».
 وتابع: « طلعله 13 قضية بيقولوا تشابه أسماء، طارق معاه فيش وتشبيه حديث خد بيه كارنية نقابة المحامين يؤكد أنه غير مطلوب على ذمة أيه قضايا أخرى، وكمان معاه شهادة ميلاد الأم اللي بتؤكد أن اسمه مش متطابق مع المتهمين في قضايا تانية فيها تشابه أسماء معاه».
وأردف: «كل ده مش مهم، طارق بيتاخد كعب داير علشان قضية تبديد ممتلكات زوجية وهو كان عنده وقتها 13 سنة، ومن هناك يطلع على مرسى مطروح علشان قضية سرقة تيار كهرباء، وبعدين يعدي على إسكندرية علشان قضية ضرب، وهكذا يمكن تعذيب أي مواطن وانتهاك آدميته».
واختتم: «الحرية لطارق حسين، الشاب المحترم الذي يبدأ بالكاد حياته وعمله في مجال تنفيذ القانون، ولكنه اكتشف سريعًا أنه لا يوجد في مصر قانون».

 ونشرت صفحة «الحرية لطارق حسين» اليوم الأربعاء، عريضة للتوقيع، تطالب بإطلاق سراح فوري للمحامي طارق حسين الذي صدر قرار عن النيابة العامة بإخلاء سبيله يوم الأحد الموافق 18 يونيو.

التعليقات
press-day.png