رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

«معتقل التيشرت»: بقالنا يومين بندور على طارق أخويا ومش عارفين نوصل لمكانه.. وسامية جاهين: الداخلية خاطفينه

قال محمود محمد، المعروف إعلاميًا بـ«معتقل التيشرت»، وشقيق المحامي المعتقل طارق حسين، اليوم الأربعاء، إن: «بقالنا يومين بندور على طارق أخويا ومش عارفين نوصل له ورحنا كل الأماكن اللي ممكن تتراح ومش عارفين نوصل لمكانه».
 
وتابع محمد، في صفحته على الفيسبوك: «بعد ما خرج من قسم عين شمس أول إمبارح قدام المحامين وقالوا رايح على قسم إمبابة، ودلوقتي قسم إمبابة بينكر من إمبارح هو وكل الأقسام اللي جنبه أنه عندهم».
 
واستكمل: «أنا معرفش مكان أخويا ومش معروف مكانه بعد ما خلص الـ ١٦ قضية التشابه والقضية اللي أخدوا من البيت على ذمتها و دلوقتي بقى مختفي بقاله يومين».
 
وأردف: «أنا مش قادر أفكر ولا أستوعب حاجه خالص من اللي أخويا بيمر بيها، بس قادر أفهم واستوعب وساخة الداخلية في الظلم والتعذيب والبلطجة».
 
واختتم: «طارق لما ظهر بعد ما أخدوا من البيت قاللي أنا دلوقتي فهمت إحساس المختافين قسريًا الإحساس ده صعب ومميت دلوقتي بقى طارق مختفي من يومين، اتكلموا عن أخويا من فضلكم».
 
 
ومن جانبها، قالت الناشطة الفنانة سامية جاهين، في صفحتها على الفيسبوك: «إحنا دلوقتي داخلين في اليوم التاني من أول إمبارح بالليل، من ساعة ما رحلوه قدام عينينا ما نعرفش حاجة عن طارق».
 
وتابعت جاهين: «مع أن قسم عين شمس قالوا حيترحل على إمبابة، قسم إمبابة بينكر وجوده، الداخلية خاطفين طارق».
 
واختتمت: «اللي مش متابع طارق كان خلص الـ ١١ قضية تشابه اللي لفقوهم له وقسم عين شمس رفض يستلم الورق من المحامين، وقالوا عليه قضايا جديدة في الجيزة، لا قالوا كام قضية ولا فين ولا عارفين أي حاجة عنهم».
 
التعليقات
press-day.png