رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

زوجة الصحفي المعتقل "هشام جعفر": مابقاش يشوف كويس وحالته الصحية متدهورة.. لا علاج ولا تغذية وأسعار الأكل جوا غليت

 
 
كشفت منار الطنطاوي، زوجة الزميل الصحفي المعتقل "هشام جعفر"، تفاصيل تدهور حالته الصحية، في ظل الاهمال الطبي المستمر لحالة زوجها في السجن.
 
وأشارت منار، في تدوينة مطولة على حسابها، إلى المشاكل التي يواجهها جعفر داخل السجن، سواء الحالة الصحية أو سوء التغذية أو ارتفاع أسعار الوجبات داخل الحبس.
 
وكتبت منار نصا:
 
البوست ده للى عايز يساعد فعليا مش كلام: هشام جعفر بعتلى انه معدش بيشوف كويس، و انه تعبان جدا و بيقولى انه حاسس بمشاكل فى الكلى بس طبعا لا علاج و لا كشف و لا مستشفى، الى جانب طبعا سوء الاكل اللى جوه و ارتفاع اسعاره و سيبك من ده كله المفروض انه يكشف و نعرف وضعه الصحى ايه.
 
انا خلصت كل اللى ممكن يتعمل بجد كلمت ناس كتير و على مستويات و طلبت بس انقله يتعالج و على حسابنا و يتنقل من العقرب خالص و محدش كان فى قلبه رحمه بالراجل المريض اللى على وشك فقد بصره و اللى هيصاب بفشل كلوى نتيجة احتباس البول المتكرر.
 
ايه مشكلتكم لو اتعالج الله ينتقم منكم و من اللى بيأيدكم بتقتلوه و بتضيعوه علشان ايه حد يفهمى ايه اللى عمله هشام علشان محاولات متكر رة و مستميتة من جهات سيادية علشان يتعمى و يموت. كلهم كانوا عند النقابة و سجلوا كل كلمة قلتها و انزلهم الفيديو قلت مليش اى مطالب غير يتعالج و يتنقل من العقرب حتى مقلتش يخرج.
 
حارقين قلبى ليل و نهار عليه عمالنا ايه علشان ده كله. انا عايزة حد يقولى اعملى كذا و كذا لهشام ما انا برضه مش هقدر اسيبه يموت و اتفرج و الله بقول يارب لو هشام هيخرجوه اعمى يبقى ترحمنى و اموت قبلها بتمنى الموت و لا اشوف شر فيه ابدا.
 
وعلى فكرة انا طلبت مساعدة فى موضوع معين من ناس كانوا بيحايلوا عليا لو عايزة حاجة و وقت الجد محدش ساعد فمعلش اللى مش قادر على حاجة ميبقاش يعزم بقلب و اللى قدها يتواصل معايا. 
التعليقات
press-day.png