رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

مروان حامد: مشروعي المقبل «تراب الماس» سيكون بطولة آسر ياسين

مروان حامد
مروان حامد
كشف المخرج مروان حامد، عن مشروعه المقبل وهو فيلم “تراب الماس” والمأخوذ عن الرواية التي تحمل نفس الاسم للمؤلف أحمد مراد في ثالث تعاون بينهم، وذلك بعد تجربتهما في فيلمي “الأصليين” المعروض حالياً في السينما و”الفيل الأزرق” الذي عرض قبل 3 أعوام.
 
وقال مروان في حواره مع إذاعة نجوم إف إم، يوم الثلاثاء: “لدينا مشروع مع أحمد مراد وهو رواية (تراب الماس) والتي ستتحول لفيلم سينمائي، ومبدئيا معنا آسر ياسين ومنة شلبي والفنان الكبير محمود حميدة وعزت العلايلي ومحمد ممدوح وأخرين في الطريق”.
 
“تراب ماس” تدور أحداثه حول قصة شاب يعيش حياة باهتة رتيبة، يعمل كمندوب دعاية طبية في شركةٍ للأدوية، ثم يتمكن بلباقته الكبيرة ومظهره الجيد في أن يستميل أكبر الأطباء للأدوية التي يروج لها، في المنزل يعيش فيه بصحبة والده القعيد، الى أن تحدث جريمة قتل غامضة، ويبدأ هو في اكتشاف الكثير من الأسرار عنها التي تدخل به إلى عالم الجريمة والفساد.
 
وعاد مروان للحديث عن فيلمه “الأصليين” ورد على رسائل المستمعين والذين قالوا أنهم أعجبوا بالفيلم ولكن لم يفهمون رسالته، قائلا: “تفسير كل مشاهد لفكرة الفيلم مهمة جدا، وأنت عايش في زمان التسريبات بجميع أنواعها، وهذا هو العصر الذي نعيشه، وأحيانا أنت تتعامل مع هذا الأمر كأنه حياتك اليومية، والمواطن العادي في إنجلترا في الشارع فيه 3 كاميرات ترصده طوال الوقت، ومن هنا جاءت فكرة الأصليين، ونهاية الفيلم بسيطة جدا ولها انتصار لمعنى الفيلم، وهو أبسط كثيرا لمن لم يفهمه.
 
وشدد: "أنا بحاول لما اعمل فيلم لا يكون شبه من قبله، وأعمل حاجة فيها عنصر مفاجأة ما بالنسبة للمتفرج وهو نوعه مختلف عن (الفيل الأزرق) حتى لا يقارن البعض بينهم، وطبيعته مختلفة وعارفين طبيعة جمهوره كيف ستكون واستقبال الناس له سيكون مختلفا عن استقبال الناس للفيل الأزرق، وأنا قليل لما أشاهد أعمالي بعد الانتهاء منها لأني أعتبره مرتبط بمرحلة ما وانتهت، ولازم أنضج من تجربة لأخرى".  
 
التعليقات
press-day.png