رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

كامل وعبدالرحيم وبدر وسعد يتقدمون بمذكرة لنقيب الصحفيين للمطالبة بانعقاد المجلس: شهران دون انعقاد أضر مصالح الجمعية العمومية

قال محمود كامل عضو مجلس نقابة الصحفيين أنه تقدم هو وثلاثة من أعضاء المجلس (جمال عبد الرحيم محمد سعد عبد الحفيظ، عمرو بدر) بمذكرة رسمية للنقيب اليوم، الاثنين، يطالبون فيها باحترام قانون النقابة واحترام مصالح الجمعية العمومية التي أضيرت من عدم انعقاد المجلس قرابة الشهرين.
وأضاف كامل عبر تدوينه له علي "فيسبوك" أن: "نتلقى طلبات يوميا تتعلق بمصالح الأعضاء ، تواصلت مع نقيب الصحفيين لطلب عقد اجتماع للمجلس ، وتواصلت مع السكرتير العام لطلب بدء إجراءات فتح التقدم لمسابقة التفوق الصحفي التي أشرف عليها ولكن دون جدوى، فمنذ منذ ما يقارب الشهرين لم يدعوا السيد نقيب الصحفيين لانعقاد مجلس النقابة الذي اجتمع آخر مرة يوم 15 يونيو في اجتماعه الطاريء لمناقشة بند واحد وهو الاعتصام الرافض للتنازل عن تيران وصنافير ، علما بأن آخر اجتماع عادي سبقه كان يوم 6 يونيو".
كما أشار الأعضاء الأربعة في مذكرتهم بأن: « الجمعية العمومية في انتظار انعقاد المجلس لمناقشة مشكلات الزملاء المتراكمة والتي تستحق الحسم مثل قضية المواقع المحجوبة وأزمة الزملاء في الصحف الحزبية، فضلا عن الإعانات والمعاشات ومشكلات مشروع العلاج التي لن يتحمل أصحابها انتظار يوما آخر على حساب صحتهم، وغيرها من الأزمات التي تستدعي التدخل السريع من مجلس النقابة».
 
وجاءت نص المذكرة كالتالي:
الأستاذ عبد المحسن سلامة نقيب الصحفيين..
الزملاء أعضاء مجلس النقابة..
تحية طيبة وبعد..
نحيطكم علما - وهو ما لا يحتاج إلى إحاطة- بأن مجلس النقابة لم يجتمع منذ ما يزيد على الشهر، وذلك بالمخالفة لقانون النقابة والذي ينص على أن يلتزم مجلس النقابة باجتماع واحد كل شهر على الأقل، وهو ما يمثل واقعة غير مسبوقة تضاف إلى باقي الوقائع التي ينفرد بها مجلسنا عن باقي المجالس السابقة.
لذا نذكركم ونخطركم رسميا بأن آخر اجتماع لمجلس النقابة عقد يوم ١٥ من شهر يونيو الماضي، ومنذ ذلك التاريخ والجمعية العمومية في انتظار انعقاد المجلس لمناقشة مشكلات الزملاء المتراكمة والتي تستحق الحسم مثل قضية المواقع المحجوبة وأزمة الزملاء في الصحف الحزبية، فضلا عن الإعانات والمعاشات ومشكلات مشروع العلاج التي لن يتحمل أصحابها انتظار يوما آخر على حساب صحتهم، وغيرها من الأزمات التي تستدعي التدخل السريع من مجلس النقابة.
ولما كانت المادة 51 من قانون النقابة قد ألزمت المجلس بالاجتماع مرة كل شهر على الأقل، فإن الموقعين على هذه المذكرة من أعضاء المجلس يطالبون بسرعة عقد اجتماع لمجلس النقابة خلال 48 ساعة احتراما لقانون النقابة ومصالح الجمعية العمومية.
مقدمه:
جمال عبد الرحيم
محمد سعد عبد الحفيظ
محمود كامل
عمرو بدر
 
التعليقات
press-day.png