رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

ياسر المحمدي: مرتضى منصور عرض علي الانضمام للزمالك.. وجوزيه أسوأ مدرب تعاملت معه.. «اشتاق للذكريات»

كشف حسين ياسر المحمدي، لاعب الأهلي والزمالك السابق، عن جلسة جمعته مؤخرا بأعضاء مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة المستشار مرتضى منصور، للحديث عن بعض الأمور المالية المتأخرة له، مؤكدا أنه تم طرح عودته للفريق الأبيض مجددا من قبل رئيس النادي.
وقال المحمدي في حواره مع كريم خطاب، عبر برنامج “في الاستاد”، يوم الإثنين، على نجوم إف إم: “كنت متواجد في النادي الأبيض مؤخرا، وقضيت يوما جميلا، وعرض على رئيس النادي العودة ولم تتطور المفاوضات لشكل رسمي".
 وتابع المحمدي، إن مانويل جوزيه، أسوأ مدرب تعامل معه، بسبب فكره اللي حرم الجمهور والنادي الأهلي من "إمكانياتي"،  وواصل موضحا «أفضل لاعب لعبت معه كان محمود عبدالرازق شيكابالا وأحمد توفيق كنا نعمل مثلث رائع في لعبنا، وكان نفسي أكمل في مانشستر سيتي".
 
وتحدث "المحمدي"، عن سر ارتدائه رقم "14" في الزمالك"، قائلا: "كان هو الرقم المتاح بعد رحيل أحمد حسام (ميدو)، ووالدي كان يلعب بهذا الرقم وشقيقي يلعب في منتخب قطر بهذا الرقم أيضا، وبعد فترة عرفت أنه رقم مميز في الزمالك، وجئت في فترة حرجة للزمالك وتولى حسام وإبراهيم حسن تدريب الفريق وقدر يرجع شمل الفرقة معنويا في الملعب وقعدنا 25 مباراة متواصلة دون هزيمة، وكان مهتما بتواجدي وعنده ثقة كبيرة في وحافظ عليّ أول مباراتين ولم يشركني في البداية حتى لا أحترق، وهي كانت دوافع لي واستغليت فترتي في الأهلي لتكون دافع لي مع الفريق الأبيض، وكنت أريد أن أظهر للناس أن ما حصل لم يكن الخطأ عندي، وكان ممكن أكون إضافة كبيرة للأهلي وأفضل مما ظهرت في الزمالك والناس كانت تطالب بهذا، وبالرغم من أني أحرزت أهداف في الأهلي الجمهور كان يبدو حزينا أني رحلت ويقولون لي إنهم يتابعونني في الزمالك، وحب الناس بالتأكيد نعمة من عند ربنا".
وقال "المحمدي"، إنه ترك الدوري القطري من حوالي 6 أشهر وتواجدت في نادي إسباني (أولمبيك شاتيفا)، وبعد رحيلي عن الدوري القطري كان الوقت قصيرا لذلك اخترت نادِ إسباني رئيسه عربي ودوري عالي جدا وأكملت معهم الفترة الماضية من يناير حتى نهاية الموسم، وأنا على علاقة جيدة بهم كلهم وهم يريدون استمراري، والآن عندي خيارين خارج مصر، ولكن لما جئت للزمالك فالأفكار تغيرت وأبحث الآن هل أعود أم أرجع لأوروبا.
 
وقال ياسر المحمدي، إنه بعدما دخل النادي الأسبوع الماضي، "اشتقت لذكرياتي السابقة"، متابعا: "أنا على اتصال دائم مع المهندس هاني زادة، عضو مجلس الإدارة، وما لا يعرفه البعض أني تنازلت عن جزء كبير من المستحقات اللي كانت لي وكنا نتكلم ونتناقش لكي أحصل على الجزء الباقي، وفي وسط الكلام حصل رغبة واهتمام من جانب المستشار مرتضى منصور لعودتي، وقلت لا أرفض طبعا العودة والمجالات كلها مفتوحة، وجاء لي ايضا عرضين رسميين من مصر بجانب الزمالك، وأنا سأمنح الأولوية للزمالك والموضوع ليس بيدي وهو قرارات لملجس الإدارة، وأكيد سأوافق وأنا أريد إعادة الذكريات وتحدثت مع إيناسيو شخصيا".
 
وعن رايه في الزمالك تحت قيادة المدرب البرتغالي، أشار: "شاهدت مباراة أهلي طرابلس والتي كانت سببا في الخروج من دوري أبطال أفريقيا وممكن مدرب يأتي ويكون محظوظا في صفقاته والزمالك لديه لاعبين رائعين، وتحدثت معه برتغالي للعبي سابقا في الدوري البرتغالي وكان سعيدا بهذا الأمر وهو رحب بعودتي أيضا، وأنا أترك الباب مفتوحا وخلال أسبوع سأحدد وجهتي المقبلة، وحاليا أميل للعودة للدوري المصري".
 
التعليقات
press-day.png