رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

ندوة بـ «الصحفيين» ضد الاعتداءات الصهيونية على المسجد الأقصى: المقاومة مشروعة ضد المحتل الغاصب

 
ناقشت ندوة بنقابة الصحفيين، أمس الأربعاء، الاعتداءات الهمجية التي تنتهجها سلطة الاحتلال ضد المسجد الاقصى تنفيذا لمخطط التهويد الذى تجري محاولات تنفيذه فى الاقصى علي مدار عقود ماضية.
اتفق الحضور علي مشروعية المقاومة ضد المحتل و شرح المتحدثون انواع النضال المختلفة التى تنتهجها الشعوب ضد اى احتلال، كما وصفوا للحاضرين ما يمكن للمواطن المصري ان يفعله من مساهمات يدعم بها نضال الشعب الفلسطيني دفاعا عن الارض عموما و عن الاقصى ضد الهجمة الصهيونية.
حضر من مركز الدراسات الاستراتيجية د.عبد العليم محمد، الباحث المتخصص بالشأن الفلسطيني، الذى شرح اصل المشكلة مع بداية الدولة الصهيونية استنادا على زعم دينى بوجود بقايا هيكل سليمان اسفل " الاقصى"، و هو ما لم تثبته ابدا كل الحفريات التى جرت و يجريها المحتل بحرم المسجد، حتى باتت تهدد الاقصى نفسه. و عدد اوجه الارهاب التى يمارسها المحتل من خلال العديد من الجماعات التى يتم تمكينها من انتهاك الحرم المقدسى بدعم حكومي عسكري.
وارجع المؤرخ الفلسطيني عبد القادر ياسين تراجع اهتمام الشعوب العربية بالقضية الفلسطينية الى ممارسات الانظمة الحاكمة من تغييب للوعي الجمعي بالسيطرة على الاعلام كما ان الانقسام فى الداخل الفلسطيني يؤدى بدورة لتأخر تحقيق نجاحات.. خاصة اذا كان احدهم يريد التفاوض برعاية امريكية.
و على جانب استعراض اساليب المقاومة و درجاتها المختلفة. لفت الحضور الى المقاومة فى المحافل الدولية و اهمية قرارات "اليونيسكو"، المنظمة الدولية للعلوم و الثقافة و التربية، التى اكدت عدم وجود سيادة إسرائيلية على مدينة القدس، وأدانت أعمال الحفر التي تقوم بها دائرة الآثار الإسرائيلية بالمدينة المحتلة.
و شرحت د.ناجية عبد المغني، المتخصصة فى العمارة الاثرية، تخطيط الحرم المقدسي و تطورات توسعاته و الاماكن التى يطمع بها الصهاينة و مزاعمهم فيها.
و دعت د. ناجية الى عقد ندوة عربية دولية بمناسبة مرور 100 عام  على وعد "بلفور " الذى اعطى لليهود حقا فى ارض فلسطين.
وكان اخر المتحدثين رامي شعث، منسق اللجنة المصرية للمقاطعة الشعبية، الذى قدم تصورا محددا من نقاط عدة يستطيع بها المواطن العربى دعم المقاومة الفلسطينية بطريقة سلمية و في متناول الجميع مثل رسائل التأييد و مخاطبة المشاهير فى كافة المجالات لدعم الشعب الفلسطيني كما يمكن وضع صور و افلام المقاومة علي مواقع التواصل و الدعوة للمقاومة فى محيط الاقرياء و الاصدقاء. و غيرها الكثير .
كما حذر شعث من الوقوع فى فخ التطبيع و الاعلام الفاسد دون وعي. وذكر ان الحملة تعمل حاليا علي شطب "اسرائيل" من الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) و طالب الحضور بالضغط على اتحاد الكرة المصري لتبنى الدعوة و حث الاتحادات الصديقة على تبنيها ايضا لتكتمل حلقات الحصار علي الكيان الصهيونى فى المجال الرياضى بعد ما اصبح عسيرا عليهم ايجاد من يقبل اقامة مباريات معهم علي مستوى العالم.
كان من اللافت حضور نسبة كبيرة من الشباب التى اهتمت بتوجيه الاسئلة و الاستفسارات للمتحدثين دارت اغلبها عن مقاومة التطبيع و سبل المقاومة السلمية. .كما حضر عدد من الشخصيات العامة منهم د.احمد الاهوانى و د.سعيد النشائى والمهندس عبد العزيز الحسينى و د. يحيي القزاز ..و غيرهم
عقدت الندوة تحت مظلة مشتركة من اللجنة الثقافية و لجنة الشئون العربية بنقابة الصحفيين ..كل الشكر و التقدير لمقرري اللجنتين محمود كامل و محمد سعد عبد الحفيظ، لجهودهما فى انجاح الندوة.
 
التعليقات
press-day.png