رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

مرزوق: ينبغي اصطفاف كل الوطنيين تحت رايات ثورة يناير مرة أخرى لمواجهة سياسة الفوبيا وزرع الخوف واليأس

قال السفير معصوم مرزوق، مساعد وزير الخارجية الأسبق، إنه ينبغي أن يصطف كل الوطنيين المخلصين تحت رايات ثورة يناير مرة أخرى، من أجل بناء الدولة المدنية الديمقراطية الحديثة بلا احتكار من أحد ولا إقصاء لأحد، وفي مواجهة سياسة الفوبيا وزرع الخوف واليأس، علينا أن ندعم سياسة الثقة بالنفس والشجاعة والمرؤة، وزرع الحب والأمل.
 
وأضاف اليوم الأحد: «في كل الأحوال يجب أن نواجه في نفس الوقت سياسات الإقصاء بشجاعة تتحلي بالتسامح، وأن نمد أيادينا وعقولنا ومشاعرنا إلي كل أبناء الوطن، في إطار محددات الدستور والقانون».
 
وتابع: «أننا عندما نطالب اليوم بإسقاط السلطة الفاسدة ، فإنما ذلك يعني تثبيت دولة العدل، تماماً مثلماً يكون شرعياً أن تطالب الجماهير بإسقاط رئيس فاشل لحماية مصير الأمة، والمشكلة أن سلطة الفساد والمحاسيب تحاول خداع الناس بأن تلصق مفهوم السلطة التنفيذية  بمفهوم الدولة، رغم أن الدولة عبارة عن إقليم وشعب وسلطة تتكون من سلطات ثلاث (تنفيذية وتشريعية وقضائية) أي أن السلطة التنفيذية تمثل سدس الدولة بل أنها أقل مكونات الدولة، فلا يمكن أن تقارن نفسها بالإقليم مثلاً، أو بالشعب مصدر كل السلطات، أو حتى بالسلطة التشريعية أو القضائية .. المصيبة وصلت إلي الإدعاء بأن إسقاط السلطة يعني إسقاط الدولة، بل وقصر تلك السلطة في شخصية الرئيس، أي أن الرئيس في نظر هذه الدعوي هو الدولة .. والطريف أنه نفس الرئيس / السلطة / السلطات / الدولة الذي يطالب بتخويف الناس عن طريق فوبيا الإخصاء والإقصاء».
 
التعليقات
press-day.png