رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

"المصري للحقوق الإقتصادية" يكشف تفاصيل اعتقال اثنين من عمال الضرائب: تقدما بإخطار للتظاهر فتم القبض عليهما

أرشيفية
أرشيفية

 

قال المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، إن قوات الأمن اعتقلت أمس، طارق الكاشف ومحمد بسيوني، من منزليهما ببلبيس والبحيرة، وهما من العاملين بمصلحة الضرائب المصرية.

وكان طارق الكاشف ومحمد بسيونى قد تقدموا رفقة ١٦ من زملائهم بإخطار بعزمهم تنظيم تظاهرة لموظفي الضرائب يوم ١٩ سبتمبر ٢٠١٧ بشارع حسين حجازي.

وقال المركز، إن الوقفة تأتي لأن الموظفين حققوا حصيلة ضريبية تبلغ ٤٤٠ مليار جنية، وهى تمثل ١٣٠٪ من الحصيلة  التى كانت مستهدفة والتى كانت مقدرة ب ٣٦٠ مليار جنيه، وعندما طالبوا بصرف الحافز لأنهم نجحوا فى تحقيق ١٣٠٪ من الحصيلة المستهدفة، تم إخطارهم بتعليق الحافز لحين تحقيق ٦٤٠ مليار جنية العام القادم.

وأشار الحزب، إلى أن ذلك أثار غضب الموظفين لأن المصلحة تتهرب من صرف حافزهم المستحق، وتضع حصيلة تعجيزية للعام القادم، فقرروا التظاهر احتجاجاً على هذا المسلك. وقرروا اتباع كافة الخطوات التى نص عليها قانون التظاهر، وقاوموا و أخطروا قسم السيدة زينب، وقاموا أيضاً بإخطاره بإنذار على يد محضر بالوقفة.

إلا أن موظفى الضرائب فوجئوا بإلقاء القبض على زملائهم من منازلهم ببلبيس والبحيرة فجر اليوم، وتم إبداعهم قسم العمرانية، وسوف يتم عرضهما على نيابة العمرانية اليوم ، وحتى الآن لا يعرف الموظفين سبب القبض على زملائهما، ولا التهم الموجهة لهما.

التعليقات
press-day.png