رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بعد تأجيلها أسبوع.. جنح الدقي تواصل محاكمة خالد علي في قضية الاشارة المنسوبة يوم حكم مصرية تيران وصنافير

تواصل محكمة جنح الدقي، برئاسة المستشار أحمد عبد الجيد، اليوم الإثنين، محاكمة المحامي خالد علي، وكيل مؤسسي حزب العيش والحرية والمرشح المحتمل للرئاسة في قضية الإشارة المنسوبة إليه يوم الحكم النهائي بمصرية تيران وصنافير .

ونسبت التحريات وتحقيقات نيابة الدقي، لـ خالد علي قيامه بفعل خادش للحياء العام، أثناء وجوده أمام مجلس الدولة، عقب صدور حكم المحكمة الإدارية العليا بمصرية جزيرتي تيران وصنافير، في 16 يناير الماضي.

وقالت تحريات المباحث حول الواقعة المنسوبة للمحامي خالد علي، إن خالد علي يحاول زعزعة الاستقرار، والتحريض ضد نظام الحكم، وجاء تقرير الإذاعة والتليفزيون ليرجح أن الصورة المتداولة للمحامي أثناء ارتكابه الفعل المذكور في الواقعة صحيحة.

وكانت الجلسة السابقة قد شهدت اعتراض هيئة الدفاع على استضافة رئيس الدائرة للضابط شاهد الاثبات في القضية داخل مكتبه قبل نظر القضية .

وقال مالك عدلي المحامي الحقوقي بمركز الحقوق الاقتصادية ومحامي خالد علي إن جلسة اليوم ستشهد مناقشتنا للجنة التي أعدت تقرير الإذاعة والتليفزيون مشيرا إلى انهم طلبوا في جلسة سابقة انتداب، لجنة محايدة من معهد السينما لكن المحكمة رفضت.

وكان أحد المحامين قد حرك قضية يتهم خالد علي بالفعل الفاضح بعد صدور حكم المحكمة الإدارية وهو ما نفاه دفاع خالد علي مشيرين إلى وجود عبث في أدلة الاتهام ولفتوا إلى الطبيعة المسيسة لتقرير المباحث والتي ركزت على العمل السياسي لـ خالد علي.

وشهدت التحقيقات في القضية عدة مفاجآت بعد قيام النيابة باحتجاز خالد علي رغم مثوله للتحقيق، ورغم عدم نصوص تجيز الحبس الاحتياطي فيها مما فجر موجة عارمة من التضامن مع خالد علي .   

التعليقات
press-day.png