رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

بعد تجديد حبس إسلام إسو وتأجيل قضية الشيخ.. «العيش والحرية» يطالب بوقف التعنت مع معتقليه وإخلاء سبيلهم

ابراهيم الشيخ \ إسلام إسو
ابراهيم الشيخ \ إسلام إسو

طالب حزب العيش والحرية تحت التأسيس باخلاء سبيل عضو الحزب بالدقهلية إسلام إسو رافضا التعنت معه، كما عبر الحزب عن صدمته من تأجيل نظر طعن ابراهيم الشيخ (العضو المؤسس للحزب ) على الحكم الغيابي بحبسه حتى 24 ديسمبر القادم، مشيرا إلى أنه بهذا التأجيل يقضي الشيخ ستة شهور كاملة محبوسا على ذمة حكم لم يكن يعلم بصدوره.
وأوضح الحزب أن نيابة أول المنصورة بتاريخ 23 سبتمبر الحالي بتجديد حبس الطالب بمعهد الخدمة الإجتماعية اسلام جمال (شهير وسط اصدقاءه باسلام اسو) العضو المؤسس لحزب العيش والحرية لمدة 15 يوم أخرى ليتجاوز بذلك أربعة أشهر حبس احتياطي. وذلك في القضية رقم 6682 وتهمه هي الانضمام للإخوان والتظاهر وقلب نظام الحكم وقد قبض عليه من منزله فجر يوم 22 مايو الماضي. ولا يوجد أحراز في هذه القضية سوى التليفون الذي يتم التجديد باستمرار انتظاره للتقرير الفني الخاص به.
كما قامت جنايات البحيرة بتأجيل نظر قضية استئناف ابراهيم الشيخ (العضو المؤسس للحزب) على قرار حبسه خمس سنوات لموعد 24 ديسمبر القادم وبذلك سيكون الشيخ قد أتم أكثر من ستة أشهر ونصف في السجن تنفيذا لحكم غيابي لم يكن يعلم بصدوره وقبض عليه لتنفيذه في 5 يونيو 2017.
وأوضح الحزب في بيان له أن القرار أثار صدمة وحزن أسرته وأصدقائه حيث أنه متزوج حديثا وزوجته قاربت على وضع مولودهما الأول.
وكان الشيخ قد تم القبض عليه يوم 5 يونيو الماضي من منزله بايتاي البارود لتنفيذ حكم غيابي بالسجن خمس سنوات ووجهت له النيابة 8 تهم، هي الانضمام لجماعه أسست على خلاف القانون، والترويج مع آخرين (مجهولين) بالقول والفعل لاغراض جماعه أسست على خلاف القانون مع علمهم بالاغراض التى تدعو لها تلك الجماعه
وااستعمال مع آخرين (مجهولين) القوة والعنف مع رجال الضبط لمنعهم من أداء عملهم وهو تنفيذ احكام القانون بفض التظاهر و ضبطهم وذلك بأن أطلقوا العاب نارية (شماريخ)، والاشتراك وآخرين (مجهولين) فى تجمهر لأكثر من خمسة اشخاص من شأنه أن يجعل السلم العام فى خطر
وا استعراض القوة و التلويح بالعنف صد المواطنين محل الواقعه وحيازة أسلحة بيضاء بغير ترخيص ( مطاوى )، والعاب ناريه مما تستخدم فى الاعتداء على الاشخاص .
وكانت المحكمة سابقا قد برأت متهمين في هذه القضية نظرا لعدم وجود دليل او وقائع سوى التحريات.

التعليقات
press-day.png