رئيس التحرير: خالد البلشي

Loading

أهم الأخبار

أمن الإسكندرية: متهمو الرمل أصابوا 11شرطيا.. ونشطاء: الشرطة اعتدت على المحامين بالقسم وهاجمت المتضامنين خارجه

أعلن المركز الإعلامي لوزارة الداخلية بالإسكندرية أن إلقاء القبض على 13 شخص من أمام قسم الرمل بالإسكندرية مساء الأمس، جاء نتيجة لمحاولات العشرات اقتحام القسم والتعدي على قوات تأمينه.
وقال المركز الإعلامي أنه كان قد تجمع حوالى 200 متظاهر أمام القسم بالأمس، تنديدا بالتحقيق مع 3 من نشطاء الإسكندرية وهم (سامح مشالي وإسلام الحضري ومحمد سمير)، وبالرغم من إخلاء النيابة لسبيلهم، إلا أن المتظاهرين تعمدوا تصعيد الموقف وقاموا بالتعدى على القوات المكلفة بتأمين مبنى القسم، مما تسبب فى إصابة معاون مباحث القسم وعدد 8 أفراد شرطة و3 مجندين باشتباه بكسور وكدمات وسحجات بمختلف أنحاء الجسم وحدوث تلفيات ببعض منشآت القسم.
على الجانب الآخر نفى مجموعة من النشطاء الحقوقيين كل ادعاءات الداخلية، مؤكدين أن سبب الوقفة الاحتجاجية هو التضامن مع عدد من المحامين الحقوقيين الذين تم الاعتداء عليهم بالضرب داخل مقر القسم، مما دفع زملائهم و عشرات النشطاء لتنظيم وقفة احتجاجية أمام القسم، وقور وصول مدر مباحث الإسكندرية (اللواء ناصر العبد) ومعه 3 تشكيلات من عناصر الأمن المركزي، فوجي الجميع بهجوم العساكر عليهم و محاصرتهم داخل القسم والاعتداء عليهم بالضرب، ثم إلقاء القبض على 13 منهم، أغلبهم من المحامين الحقوقيين.
وحول نفس الواقعة صرحت رنوة يوسف، زوجة الناشط الحقوقي(يوسف شعبان) بأن قوات الداخلية قامت بمطاردتهم أمام القسم واعتدوا عليهم بالضرب، كما قاموا بتمزيق ملابسها والتحرش بها، وإلقاء القبض على زوجها، مؤكدة أن هذه الأفعال لن تثنيهم عن المطالبة بحقوقهم، ولا اليأس من مواصلة المطالبة بتطهير جهاز الداخلية وإسقاط كل نظام يتعمد الاعتداء والتنكيل بالنشطاء السياسيين.

التعليقات
press-day.png