الحرس الجمهوري يجلي أسرة الرئيس من منزلهم بالزقازيق بعد تزايد وتيرة الاشتباكات بين المتظاهرين والشرطة

اطبع الموضوع

سقوط قنابل غاز على المستشفى الجامعي.. والمئات يتوافدون على أماكن الاشتباكات

كتبت- سناء الطاهر:

أجلت قوات الحرس الجمهوري قبل قليل أسرة الرئيس محمد مرسي من منزلهم بمنطقة القومية بالزقازيق بعد تزايد وتيرة الاشتباكات بين قوات الشرطة والبلطجية من ناحية وآلاف المتظاهرين من طلاب جامعة الزقازيق.

وتوافد المئات من أهالي الشرقية على منطقة الاشتباكات بعد هجوم قوات الشرطة على المتظاهرين بقنابل الغاز, ومطاردة عدد من البلطجية من منطقة أبو الرئيس للمتظاهرين.

وشهد محيط المنزل حالة من الكر والفر، ووضعت الشرطة الحواجز الحديدية بمداخل الشوارع المؤدية لمنزل الرئيس.

وقالت مصادر طبية بمستشفى الزقازيق الجامعي إن المرضى أصيبوا بحالات اختناقات بسب الدخان الكثيف المنبعث من إطلاق القنابل المسيلة للدموع، خاصة بعد سقوط عدد منها بالمستشفى.

وأكدت المصادر إصابة عشرات المتظاهرين بحالات اختناق, فيما تحدث متظاهرون عن اعتقال نحو عشرين شخصا.

More Images: